استمارة التسجيل في المفوضية السامية لشؤون اللاجئين من أهم معايير حقوق الإنسان خاصةً اللاجئين؛ لأن تسجيل اللاجئين وتحديد الهوية الخاصة بهم أمرًا ضروريًا للغاية بالنسبة للدول التي يُقدم إليها هؤلاء اللاجئين من أجل حمايتهم وتوفير لهم سبل الراحة والأمان، لذا وضعت المفوضية السامية لشؤون اللاجئين بعض المعايير التي تسهم في حصر اللاجئين والنازحين من دول الشرق الأوسط بهدف وضع آليات استجابة سريعة لهم.

أهمية استمارة التسجيل في المفوضية السامية لشؤون اللاجئين

تكمن أهمية التسجيل في استمارة المفوضية السامية لشؤون اللاجئين على توفير المعلومات الخاصة بهم والتي تتم من خلال تعبئة الاستمارة على أن تكون شاملة البيانات بهدف تخطيط برامج المساعدة مثل الغذاء، الماء، المسكن، الرعاية الصحية، بالإضافة إلى الأنشطة الثقافية والتوعوية.

كما أن التسجيل في استمارة المفوضية السامية تضمن للاجئين أنظمة حماية متكاملة عن طريق الحد من الاتجار بهم ومكافحة الاحتيال والجريمة، وبناءً عليه تصدر الحكومات المتتالية الوثائق الأساسية للهوية الشخصية للمواطنين، وهذا الأمر يمثل وثائق رسمية منهم، وذلك عندما تقوم المفوضية بعمل حصر لاستمارات التسجيل بها.

وهذا بمثابة عامل رئيسي للاجئين لمنحهم المساعدات القانونية والاجتماعية وحتى الاقتصادية داخل الدول المضيفة؛ حتى يكون هناك إثبات هوية رسمي لهذا اللاجئ، مما يسهل له التحرك بحرية داخل البلد المضيفة، كذلك يمكن له فتح حساب مصرفي والحصول على شريحة جوال ومن ثم التمتع بخدمات الإنترنت، وجميع الخدمات المتاحة داخل هذه الدولة.

هذه المزايا التي يحصل عليها اللاجئ داخل الدولة المضيفة هو ضمن الميثاق العالمي والمتفق عليه من أجل تقديم خدمات أفضل لهم وتعزيز القدرات الوطنية للتسجيل التي تتضمن بيانات هامة مثل العمر، الجنس، التنوع، الإعاقة والتي تشكل مبادئ وأساسيات حماية بياناتهم من أي عبث، وبالتالي ضمان شامل للخصوصية والأمان.

كيف يتم التسجيل في استمارة المفوضية السامية لشؤون اللاجئين

بطبيعة الحال يتم التسجيل في المفوضية من خلال البريد الإلكتروني الخاص بها أو التواصل بمكتب المفوضية ذاته ويرجى تقديم البيانات المطلوبة، والغرض من هذا الطلب هو مراجعة هذه البيانات ومعرفة المتقدم من إمكانية التسجيل، أو إعطاءه موعد للتسجيل وسيتم التبليغ عن الخطوات التي يجب إجرائها بعد ذلك.

ويفضل عند تسجيل استمارة اللجوء إحضار كافة بيانات أفراد العائلة الموجودة داخل البلد المضيف، وتجدر الإشارة هنا بأنه من الممكن التواصل عبر موقع المفوضية السامية لشؤون اللاجئين من saprstaf@unhcr.org

التواصل مع المفوضية السامية لشؤون اللاجئين

استطاعت المفوضية السامية لشؤون اللاجئين في فترة وجيزة العمل في 130 دولة من أجل حماية ملايين المواطنين وتوفير لهم المساعدات اللازمة لحياة أفضل من ضمن معايير وقوانين حقوق الإنسان الضرورية ومن ثم البحث عن حلول تحقق لهم الأمان والسلامة في تلك البلاد بهدف بناء مستقبل أفضل وأفراد عائلتهم على حدا، لذا وضعت عدة طرق للتواصل معها والرد على استفسارات اللاجئين عن طريق الآتي:

  • المقر الرئيسي للمفوضية: جنيف ” سويسرا” باسم المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.
  • رقم الجوال: 8111 739 22 41+.
  • ساعات العمل داخل المقر: من الإثنين وحتى الجمعة ” 8 صباحًا إلى 5 مساءً بتوقيت غرينتش.
  • كما يمكنك تعبئة استمارة التسجيل من هنا https://www.unhcr.org/contact-form.html
  • وفي حال وجود شكوى من اضطهاد نفسي أو جنسي من البلد المضيف يرجى التواصل على مكتب المفتش العام للمفوضية من خلال هذا الرابط https://www.unhcr.org/ar/5312d9c86.html

مهام عمل المفوضية السامية لشؤون اللاجئين

تحرص المفوضية السامية على تقديم كافة حقوق الأفراد اللاجئين والنازحين لدول أخرى والحصول على الملاذ الآمن في هذه البلاد، مع الاحتفاظ بأحقية العودة إلى بلادهم في حال هدوء الأوضاع بها.

وعن حالات نزوح اللاجئين القصري توفر المفوضية مساعدات طارئة على شكل مساعدات صحية وغذائية مثل مياه شرب نظيفة وغذاء مناسب، بالإضافة إلى منحهم أماكن آمنة للاستقرار بها، وتوريد المفروشات والبطاطين المطلوبة وأحيانًا ملابس وأدوات منزلية، وليس هذا فحسب بل ترتيب وتوفير وسائل نقل جيدة من أجل عودة الراغبين إلى بلادهم في سلام وأمان.

وتقديم فرص عمل لهم من خلال مشروعات خاصة بهم للأشخاص المعاد توطينهم إلى بلادهم من أجل حياة كريمة بلا فساد أو ابتزاز نفسي أو جسدي والحصول على حقوق المواطنة كما نص عليه قانون حقوق الإنسان وبشكل خاص حقوق اللاجئين والنازحين من ديارهم.