السفر الى المانيا

شروط دراسة الطب في المانيا وأشهر جامعات الطب هناك للطلاب الدوليين

دراسة الطب في المانيا

دراسة الطب في المانيا

الشباب الطموحين الذين يرغبون في دراسة الطب في المانيا، يريدون بالطبع معرفة المزيد عن الدراسة في المانيا عامةً وعن دراسة الطب خاصةً، فدراسة الطب من التخصصات المرموقة في سائر الدول ومنها المانيا، وعليك عزيزي الطالب الطموح معرفة كل ما يخص الحياة في المانيا دراستك هناك حتى تكون واقفًا على أرض صلبة، ولا تتفاجئ بما لم تكن واضعه في الحسبان.

دراسة الطب في المانيا

عدد سنوات دراسة الطب في الجامعات الألمانية هو 6 سنوات، يتم تقسيمها على عدة مراحل، لكل منها اختبار ودرجات، وفي النهاية ستحصل على التقييم التراكمي لفترة دراستك في الجامعة.

المرحلة الأولى:

العامين الأول والثاني من طريقك نحو تحقيق حلمك كطبيب، ستدرس فيهما بعض المواد الأساسية مثل الكيمياء الحيوية وعلم التشريح وعلم الوظائف والأعضاء، وسيتم تقييمك أكاديميًا من خلال اختبارين، أحدهما شفهيًا، والآخر كتابيًا، للوقوف على تطورك الأكاديمي.

المرحلة الثانية:

مكونة من ثلاث سنوات متتالية، ستقوم فيهم بالتدريب العملي بجانب الدراسة النظرية، وفي نهايتهم ستقوم بإجراء إختبار تقييم وعادة يكون كتابيًا.

المرحلة الثالثة:

وهي آخر سنوات دراسة الطب، السنة السادسة سيكون تقييمك من خلال اختبارات شفهية وعملية، لمعرفة مستواك في مجال دراسة الطب قد وصل إلى أي مدى.

ولن تنتهي مهمتك إلى هذا الحد، حيث لن تحصل على قرار مزاولة مهنتك كطبيب من المانيا إلا بعد اجتياز الاختبار النهائي، وهذا هو الاختبار الوطني الموحد ، بعد تخطي هذا الاختبار ستحصل على تصريح ممارسة مهنة الطب.

إن كنت تريد إكمال دراساتك التخصصية في أحد فروع الطب عليك قضاء خمس أو ست سنوات أخرى للحصول على درجة أخصائي.

ماهي شروط دراسة الطب في المانيا ؟

أهم شرط من شروط دراسة الطب في المانيا، بل الدراسة بشكل عام هناك، هو إجادة اللغة الألمانية، فهي اللغة الرسمية الوحيدة المعترف بها هناك، وتقديم شهادة معتمدة واجتياز أحد الاختبارات DSH أو  TestDAF، وأيضًا لا بد للطالب الحصول على فيزا دراسة في كندا، والتي يفضل التقدم للحصول عليها مبكرًا، خلال مدة لا تقل عن أربع شهور من تاريخ بداية الدراسة في المانيا.

السنة التحضيرية لدراسة الطب في المانيا

هناك بعض الدول الأجنبية والتي لا تكافئ شهادة الثانوية العامة بها، شهادة الثانوية الألمانية، لذا لا بد من معادلتها عن طريق الحصول على سنة تحضيرية، تكون الدراسة بها باللغة الألمانية.

ويشترط للتقدم للسنة التحضيرية أن يكون الطالب حاصلًا على مستوى B1 في إجادة اللغة الألمانية، وهناك شرط آخر يتمثل في إثبات القدرة المالية على القيام بكافة نفقات ومصروفات السنة التحضيرية في دراسة الطب في المانيا.

أفضل جامعات الطب في المانيا

هناك العديد من الجامعات التي تقوم بتدريس الطب هناك، وسنرشح لكم الأفضل من بين تلك الجامعات.

1- جامعة فرايبورغ

يهتم المركز الطبي الجامعي هناك بمنح الأطباء الخبرة والتدريب العملي والقيام بالأبحاث الطبية المختلفة، ويقدم لهم كافة الإمكانيات التعليمية الحديثة للحصول على الخبرات العلاجية في مجال الطب.

2- جامعة فيتن هيردكة

هي من أشهر الجامعات في دراسة الطب في المانيا، وهي جامعة خاصة تم إنشائها عام 1983م، ويتعلم فيها نحو 1200 طالب في مختلف التخصصات الطبية.

3- جامعة مونستر

تهتم الجامعة التي تضم 37000 طالب بكل ما يخص البحث العلمي، فتلك الجامعة تضم كوكبة من خبراء الطب في المانيا ويصل عددهم 5000، وهذا العدد يجعلها على قمة الاختيارات لدراسة الطب في المانيا.

ومازال هناك العديد من الجامعات التي تعطي لدراسة الطب أهميته التي يستحقها، وتسعى لتخريج أطباء مدربين ومحترفين في مجال عملهم.

 إقرأ أيضًا

خطوات واجراءات طلب اللجوء في نيوزلندا 2020

تعرف على أبرز 7 من أهم وجهات السياحة في فيينا المسافرون العرب

9 من أبرز ملامح الحياة في المانيا تعرف عليه

ما هي شروط الهجرة الى النمسا التي يجب الالتزام بها وكيفية احتساب النقاط

السابق
خطوات واجراءات طلب اللجوء في نيوزلندا 2020
التالي
طرق البحث عن العمل في المانيا وكيفية الحصول على تاشيرة البحث عن عمل

اترك تعليقاً